14 Apr
14Apr

خطوات تسجيل العلامة التجارية في المملكة العربية السعودية من المواضيع الهامة و التي يجب أن يكون لأي مهتم بالتجارة اطلاع عليها حيث أنه ودون عملية التسجيل هذه فإنك تعرض علامتك إلى الكثير من المخاطر كما أن وضعيتك القانونية لا تكون سليمة ، وقد قام المشرع السعودي في قانون العلامات التجارية بتخصيص مجموعة من الفصول الهامة و الإجراءات التي على كل مواطن سعودي الالتجاء لها لأجل تسجيل علامته التجارية في المملكة، عموما ومن خلال موضوع الليلة سوف نتطرق إلى كافة جوانب الموضوع بشكل دقيق حيث سوف نبدأ بتعريف للعلامة التجارية أولا ثم نتبعه بكافة الإجراءات أو الخطوات اللازمة لأجل تسجيلها.


ما هي العلامة التجارية؟

يمكن تعريف العلامة التجارية على أنها شعار أو رمز أو مؤشر يتم استخدامه سواء من طرف شركة أو فرد أو منظمة أو ربما من طرف كيان قانوني و الهدف منها تمثيل نوع المنتجات أو الخدمات التي تقدمها للعموم أي للمستهلك ، ويتم خلق العلامات التجارية في سبيل تمييز المنتجات أو الخدمات عن بعضها البعض.


كيفية إجراء تسجيل لعلامة التجارية بالسعودية

في مقدمة موضوعنا على أن القيام بتسجيل علامتك الجارية من الأمور الهامة التي عليك اللجوء لها كي تكون وضعية تجارتك سليمة وفي الفقرة التالية سوف نشير إلى كافة الخطوات التي عليك المرور منها في سبيل تسجيلها.

تعتبر  الهيئة السعودية للملكية الفكرية هي المنصة المعتمدة لتسجيل العلامات التجارية في المملكة العربية السعودية وكافة الامور المتعلقة بالملكية الفكرية كتسجيل براءات الاختراع والنماذج الصناعية وغيرها.

 بعد تعبئتك للمعلومات المطلوبة والاساسية للتسجيل والتي من خلالها سوف يكون عليك أن تقوم بدفع رسوم التسجيل، بعد قيامك بالدفع سوف يتم دراسة طلبك في سبعة أيام على حد أقصى وفي حالة قبول علامتك التجارية يتم نشرها بعد أسبوع لمدة ستين يوم.

أما عن الخطوة الأخيرة هي تأتي بعد أن تنتهي فترة نشر العلامة التجارية و التي يكون عليك فيها أن تقوم بسداد رسوم حماية العلامة التجارية الخاصة بك بعد ذلك سوف تتمكن من طباعة شهادتها بشكل إلكتروني دون الحاجة الى زيارة الفرع.

تعرف أيضا على تفاصيل نظام العلامات التجارية بالسعودية.


أهمية تسجيل العلامة التجارية في السعودية

إن تسجيل العلامة التجارية في المملكة العربية السعودية أو في أي منطقة أخرى من العالم تبقى خطوة هامة جدا و لا يمكن الاستغناء عنها ، أما إن كنت تتساءل لماذا أو ما الأهمية من ذلك فببساطة فأنت عندما تختار علامة تخصصها لمشروعك أو ما تقدمه من خدمات أو منتجات فأنت بذلك تجعلها معروفه للعموم أي أن العلامة التجارية تقوم بصنع خصوصية للخدمات التي تقدمها على سبيل المثال، هواتف سامسونج أو نوكيا أو مقاهي ستار باكس فإن علاماتها التجارية هي ما تجعلنا نميزها عن بعضها وأيضا من خلال امتلاكك لعلامتك التجارية تستطيع أن تبرز المزايا التي تملكها في منتجاتك وخدماتك و تجعل المستهلك يعرف أنه يشتري الأفضل، وبإمكان العلامة التجارية أن تكون أي شيء سواء صورة أو شعار أو كلمة أو اسما بل حتى نغمة موسيقية ويفضل أن تكون العلامة التجارية دالة على ما تقوم بتقديمه من منتجات  وخدمات كي تساهم في شهرتك.


ما هي رسوم لعلامة التجارية في السعودية؟

إن تسجيل العلامة التجارية في السعودية ليس أمرا مجانيا بل هنالك مجموعة من الرسوم الحكومية التي يجب على طالب التسجيل سدادها، حيت أن العلامة التجارية هي ما يساهم في ترويج سلعك أو منتجاتك ونشرها للعموم ومنحها علامة أو ما تعرف به لهذا فإن إجراءات تسجيلها تكون صارمة نوعا ما و أيضا مدفوعة، وفي ما يخص رسوم تسجيل العلامة التجارية في المملكة العربية السعودية فقد خصها المشرع السعودي على الشكل الآتي

- رسوم الدراسة ألف ريال سعودي.

- رسوم نشر العلامة التجارية ألف وخمسة مئة ريال سعودي للمواطن وثلاثة الاف ريال سعودي للأجانب بالاضافة الى ضريبة القيمة المضافة.

- أما عن إصدار الشهادة الخاصة بالعلامة التجارية فهي خمسة الاف ريال سعودي مدتها عشرة سنوات قابلة للتجديد.


تمييز العلامة التجارية عن غيرها من المصطلحات.

يقوم الكثير من الناس بالخلط ما بين العلامة التجارية وبين باقي المصطلحات الأخرى كالاسم التجاري على سبيل المثال أو العنوان التجاري أو غيرها من الأمور ولهذا الغرض قد قررنا على أن نخصص الفقرة المقبلة للإشارة للفرق بين كل من العلامة التجارية و بين باقي المصطلحات الأخرى.


العلامة التجارية و الاسم التجاري

من أغلب الأغلاط التي يقع بها الناس هو ضنهم أن الاسم التجاري هو نفسه العلامة التجارية هذا الأمر خاطئ ، فكما أشرنا في المقدمة على أن العلامة التجارية هي تلك العلامة أو الرمز أو الشعار الذي يقوم صاحب المشروع بصنعه لأجل أن يميز الخدمات أو المنتجات التي يقدمها في السوق بينما الاسم التجاري هو أحد العناصر الأساسية في المحل التجاري وتعود ملكيته إلى استعماله أما العلامة التجارية فتعود ملكيتها إلى من قام بتسجيلها، أيضا نجد أن العلامة التجارية يتم وضعها في الغالب على المنتجات و السلع سواء عن طريق لصقها أو عبارة عن ختم أو طبع بينما الاسم التجاري يتم وضعه في واجهة المشروع كتابة و من شروطه أن يكون كبيا وواضحا للعموم.

اقرأ أيضا الحماية القانونية للعلامات التجارية غير المسجلة في السعودية.


العلامة التجارية والعنوان التجاري

يتم أيضا الخل بشكل كبير بين كل من العلامة التجارية و بين العنوان التجاري، وهناك فرق شاسع بين الاثنين حيث أن العنوان التجاري هو عبارة عن إشارة أو تسمية  مبتكرة لأجل تمييز المشروع أمام الجمهور  بينما و على الرغم من أن العلامة التجارية بدورها قد تكون رمزا أو شعارا أو تسمية إلا أن الغرض الرئيسي منها ليس تمييز المحل التجاري بل تمييز السلع و الخدمات نفسها التي يقوم صاحب المشروع بتقديمها للعموم.


العلامة التجارية والبيان التجاري

لقد جاء القانون السعودي صريحا أيضا عند الإشارة للفرق بين العلامة التجارية وبين البيان التجاري حيث أن هذا الأخير هو عبارة عن بيان يقوم التاجر بصفة شخصية بوضعه يبين من خلاله نوع تجارته والكمية التي يمتلكها وكل المعلومات حولها ولهذا سمي بالبيان ولا يشبه بأي شكل من الأشكال العلامة التجارية حيث أنه يمتد من مجرد إشهار نوع المنتج إلى كميته ووصفه و الغرض منه أي ينصب على خصائص المنتج أو الخدمة المقدمة.


ما هي أشكال العلامات التجارية ؟

وفقا للقانون التجاري في المملكة العربية السعودية فإن العلامة التجارية تكون على صنفين أو نوعين و هما على الشكل الآتي.

العلامة التجارية الجماعية

وتستعمل هذه الأخيرة لأجل تمييز  المنتجات أو الخدمات عن غيرها وتعود العلامة التجارية لأعضاء لهم انتماء لمجموعة أو كيان معين قد يكون شركة لها شخصية قانونية أو مشروع معين.

العلامة التجارية المؤقتة

الصنف الثاني هو العلامة التجارية المؤقتة و غابا ما يستخدم هذا النوع من العلامات التجارية في سبيل عرض منتج أو خدمة معينة في المعارض الدولية العالمية أو المحلية الوطنية و غالبا لا تتجاوز مدتها أيضا الستة أشهر فقط و في حالة العلامة التجارية المؤقتة يكون للتاجر الحرية لأجل اختيار نوعها و شكلها و بطبيعة الحال شريطة أن لا تخالف القانون في المملكة العربية السعودية.


ما هي شروط العلامة التجارية في القانون السعودي؟

لأجل قيام العلامة التجارية بالشكل الصحيح والقانوني في المملكة العربية السعودية لابد من توفر مجموعة من الشروط الأساسية فيها و هي على الشكل التالي:

أن تكون لها علامة مميزة

ويقصد بهذا الشرط أن تكون لدى العلامة التجارية شيء مميز يجعلها لا تشابه غيرها من العلامات أي أن تتميز بذاتيتها سواء كانت عبارة عن صورة أو شعار أو نغمة.

أن تكون لها صفة الجدة

الشرط الثاني وهو أن تتميز العلامة التجارية التي اخترتها بصفة الجدة بعبارة أكثر دقة أن تكون العلامة التجارية لم تستعمل من قبل أي أن تكون جديدة ومن نشأتك ، و لا يشترط في هذا الشرط أن يكون مطلقا بل نسبيا.

أن تكون علامة تجارية مشروعة

أما ثالث وآخر شرط من شروط صحة العلامة التجارية وفق القانون في المملكة العربية السعودية و هو موضوع أن تكون العلامة التجارية مشروعة أي أن لا تكون مخالفة للنظام و الآداب العامة أو أن تمس الشريعة الإسلامية بالسوء.


الحالات التي لا يجوز فيها تسجيل العلامة التجارية

لقد أقر القانون السعودي في شق العلامات التجارية مجموعة من الحالات التي لم يجز فيها تسجيل هذه العلامات و يمكن الإشارة لها في النقاط التالية:

- العلامة التجارية التي لا تحتوي على صفة مميزة.

- كافة العلامات التي تحتوي على إخلال بالدين أو أي علامة تجارية تشبه رمزا دينيا أو أحدى المقدسات الدينية فلا يجوز تسجيلها بأي شكل من الأشكال 

- أي رمز أو علامة تجارية تحتوي على إخلال بالأخلاق أو بالنظام العام للمملكة العربية السعودية لا يجوز تسجيلها.

- كافة الشعارات سواء رموز أو تسميات أو غيرها ممن لها تشابه مع الرموز الخاصة بالمملكة - العربية السعودية لا تجوز أن تسجل أيضا.

- أي صورة لشخص آخر أو في ملكيته و التي لم يجز هذا الشخص صراحة إمكانية استخدامها فلا يجوز أيضا تسجيلها أو تحويلها إلى علامة تجارية.

- رمز الصليب الأحمر أو الهلال الأحمر أو أي من رموز المنظمات المشابهة لا يجوز التشبه بها و تسجيلها كعلامة تجارية أيضا.

- تلك العلامات التي تشبه أي علامة أخر لها شهرة كبيرة جدا سواء في المملكة العربية السعودية أو في العالم حيث يعد ذلك من قبيل التقليد.

- كافة الشعارات الرسمية المملكة العربية السعودية مثل العلم الخاص بالدولة مثلا.

عموما إن تسجيل العلامة التجارية يبقى شيئا ضروريا إن كنت ترغب في أن يكون نشاطك التجاري قانونيا و أيضا لأجل حماية علامتك ومنع تقليدها كما أن التسجيل سوف يمنحك صيتا في السوق ويجعل الناس تتعرف على منتجاتك أو الخدمات التي تقدمها بشكل أكبر.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.