29 Jul
29Jul

نتيجة لعمليات التركيز الاقتصادي بين المشروعات، ولتحقيق الاستقرار والتوازن الاقتصادي ولجذب الاستثمارات الأجنبية وجلب الأنشطة التجارية المختلفة إلى أراضي المملكة وخلق فرص عمل في جميع القطاعات، تم اصدار نظام الشركات الجديد الذي يقوم بخلق بيئة تنظيمية تعمل على تحقيق التنمية والاستدامة للاقتصاد السعودي من خلال الشركات القابضة المهتمة بفك قيود الشركات والسماح لها بممارسة نشاطها واستثمار رؤوس الأموال الخاصة بالجماعات والأفراد لتتوفر العديد من فرص العمل والقضاء على البطالة وبالتالي تحقيق الانتعاش الاقتصادي المحلي، لذلك دعونا نوضح في مقالنا هذا ما الفرق بين الشركة القابضة والشركة التابعة.


ما هي الشركة القابضة في نظام الشركات السعودي الجديد

هي شركة مساهمة أو شركة مساهمة مبسطة أو شركة ذات مسؤولية محدودة، تتميز ببعض المبادئ الخاصة ليتم وصفها بأنها قابضة، وتؤسس شركات أو تمتلك حصصا أو أسهما في شركات قائمة تهدف إلى السيطرة على شركات أخرى تصبح تابعة لها وذلك من خلال أي من الصور الآتية: 

  • الامتلاك بشكل مباشر أو غير مباشر لحصص أو أسهم تمنحها أكثر من نصف حقوق التصويت في جمعية الشركاء أو المساهمين أو على قرارات الشركاء فيها.
  • السيطرة علي تشكيل مجلس الإدارة أو مجلس المديرين في الشركة وذلك بتعيين أو عزل أغلبية أعضاء مجلس الإدارة أو المديرين في الشركة

 تبدأ الشركة القابضة برابطة عقدية بين اصحاب المصالح المشتركة، تتحقق لها شخصية مستقلة عن شخصية الشركاء، وتتم ادارتها وتنقضي وفقا للقواعد التي تحكم هذا النوع من الشركات، للشركة القابضة وضع سياسة موحدة لكافة الشركات التابعة لها، وإدارة الشركة القابضة تتمّ بواسطة مجلس الإدارة الذي يصدر قرار بتشكيله من الجمعية العامة، ويتكون من عدد فردي لا يقلّ عن ثلاثة أفراد، ويحدد عقد الشركة الأساسي اختصاصات المجلس والأعمال الموكلة إليه ومدته الزمنية.

الفرق بين الجمعية العامة العادية والغير عادية في الشركات.


ما هي الشركة التابعة في نظام الشركات السعودي الجديد

هي الشركة الخاضعة للسيطرة المالية المباشرة او غير المباشرة المستمرة والمستقـرة لشركة اخرى مستقلة "الشركة القابضة" عنها قانونا وتنتج السيطرة المالية من تملك نسبة مؤثرة من راسمال الشركة القابضة، وتُعد الشركة تابعة لشركة قابضة في واحدة من الحالات الآتية: 

  • إذا كانت الشركة القابضة شريكا أو مساهما تمتلك حصصا أو أسهما في رأس مال الشركة التابعة تمنحها أغلبية حقوق التصويت فيها.
  • إذا كانت الشركة القابضة شريكا أو مساهما تسيطر بمفردها على تعيين المدير أو أغلبية أعضاء مجلس الإدارة أو يكون لها عزل المدير أو أغلبية أعضاء المجلس
  • إذا كانت الشركة القابضة شريكا أو مساهما تسيطر بمفردها على أغلبية حقوق التصويت، وذلك بناء على اتفاق مع باقي الشركاء أو المساهمين
  •  إذا كانت الشركة التابعة تتبع شركة تابعة للشركة القابضة.

 تعرف على الشركات المساهمة المقفلة في السعودية وفق نظام الشركات الجديد


امتلاك الحصص أو الأسهم في الشركة القابضة 

  • لا يجوز للشركة التابعة امتلاك حصص أو أسهم في الشركة القابضة، ويُعد بإطلا كل تصرف من شأنه نقل ملكية الحصص أو الأسهم من الشركة القابضة إلى الشركة التابعة.
  • إذا كانت الشركة التابعة تمتلك حصصا أو أسهما في الشركة القابضة وذلك قبل أن تصبح تابعة لها فيتعين مراعاة الآتي:
  1. ألا يكون للشركة التابعة الحق في اتخاذ القرارات أو التصويت عليها في الشركة القابضة
  2. أن تتصرف الشركة التابعة في هذه الحصص أو الأسهم خلال (اثني عشر) شهرا من تاريخ تبعيتها للشركة القابضة
  3. لا يسري هذا الحكم على الأشخاص المرخص لهم بناء على أحكام نظام السوق المالية ولوائحه التنفيذية، إذا كانت ملكيتهم لحصص أو أسهم في الشركة القابضة ضمن الإطار المعتاد لنشاطهم.


 أهداف الشركة القابضة في نظام الشركات السعودي الجديد 

  • استثمار أموالها في الأسهم وغيرها من الأوراق المالية.
  • امتلاك العقارات والمنقولات اللازمة لمباشرة نشاطها.
  • إمكانية ممارسة الشركة القابضة أي من الأنشطة الاقتصادية.
  • تقديم القروض والكفالات والتمويل للشركات التابعة لها.
  • امتلاك حقوق الملكية الصناعية من براءات الاختراع والعلامات التجارية والصناعية وحقوق الامتياز وغيرها من الحقوق المعنوية، واستغلالها، وتأجيرها للشركات التابعة لها أو لغيرها.
  • أي غرض آخر مشروع يتفق مع طبيعة هذه الشركة.

 اقرأ المزيد عن  أنواع الشركات في السعودية طبقا للنظام الجديد


ما الفرق بين الشركة القابضة والشركة التابعة؟ 

  • الشركة القابضة شركة تجارية وليست نوعا جديدا من شركات الاشخاص وشركات الاموال بل هي كقاعدة عامة شركة كأي شركة اخرى ذات شخصية معنوية وتتمتع بأهلية التملك وتصلح من ثم لان تكون شركة.
  • الشركة القابضة شركة تمتلك اغلبية رأسمال الشركة التابعة بهدف السيطرة عليها وتوجيـه نشاطها وتكون الشركات الواقعــة تحت سيطرة الشركة القابضة شركات تابعة أو خاضعة حيث تُعرف الشركة التابعة بأنها الشركة التي تخضع للسيطرة المالية لشركة اخرى وهذه السيطرة ناجمة عن تملك نسبة معينــة من راسمال الشركة.
  • لاينحصر نشاط الشركة القابضة على توظيف امولها في الشركة التابعة بل لابد أن يكون هنالك سيطرة على قدرات الشركة التابعة كأن تقوم الشركة القابضة بتحديد السياسية المالية. والاستثمارية ووضع الخطة الانتاجــة وتحديد اسواق التصدير الى ماهنالك من سياسات، ولا فرق في شكل عمل الشركة التابعة سواء كا عمل مدنيا اوتجاريا.
  • الشركة القابضة لا تقدم سلعة أو خدمة، في حين أن الشركة التابعة هي التي تقوم بتقديم السلع والخدمات حسب موضوع مشروعها.
  • من ابرز تعديلات نظام الشركات الجديد في السعودية لتعزيز وتفعيل البيئة النظامية لممارسة الأعمال السماح للشركات القابضة بممارسة أي من الأنشطة الاقتصادية.
  • الشركة القابضة تمتلك عدد أسهم 51% أو أكثر من إجمالي عدد أسهم الشركة التابعة، وبالتالي تسيطر الشركة القابضة على قرارات الشركة التابعة بل وتسيطر ماليًا و إداريًا على الشركة التابعة مما ينتج عنه مسؤولية الشركة القابضة عن ديونها والتزاماتها تجاه الغير
  • الشركة التابعة تنشأ بقرار صادر عن مجلس ادارة الشركة القابضة
  • استقلال الشركة التابعة فهنالك انفصال تام بين الشخصية الاعتبارية والقانونية للشركة التابعة عن الشركة القابضة وتكون لها أهلية تمكنها من اكتساب الحقوق وتحمل الالتزامات فمن مظاهر الاستقلال ايضا ان يكون للشركة التابعة جنسية خاصة بها ومقر رئيسي خاص بها، وكذلك اسم خاص بها وهذا الانفصال في الذمة المالية للشركة القابضة وتجميع المشاريع تحت سيطرتها أدى الى زيادة انتشار هذه الشركات من خلال الفوائد المالية الكبيرة لهذه الشركة على صعيد الواقع .
  • توجد علاقة تبعية بين الشركة القابضة والشركة التابعة تتم عن طريق شراء الأسهم والحصص للشركاء الذين يشكلون الأغلبية أو أن تكون عن طريق المساهمة الجزئية في الأصول مما ينتج عن هذه التبعية التدخل المباشر للشركة القابضة في إدارة الشركة التابعة لها.


مسئوليات الشركة القابضة اتجاه الشركة التابعة

وبما أن الشركة القابضة تسيطر ماليًا وإداريًّا على الشركات التابعة، فإنَّ هذا الأمر تنتج عنه مسؤوليَّة الشركة القابضة عن ديونها والتزاماتها تجاه الغير وكذلك تنعقد مسؤوليتها عن ديون الشركات التابعة لها على حدٍّ سواء، وسنتحدث عن مسؤولية الشركة القابضة تجاه شركاتها التابعة بصفتها مديراً للشركة التابعة & مسؤولية الشركة القابضة عن ديون الشركة التابعة   


مسؤولية الشركة القابضة بصفتها مديراً للشركة التابعة

 السبب الرئيسي الذي تتسلح به الشركة القابضة للسيطرة على الشركات التابعة لها، حيازتها على نسبة كبيرة من رأسمال تلك الشركات التابعة لتقوم بممارسة كثير من السلطات والتدخل المباشر في ادارتها مثل تعيين أعضاء مجلس إدارة الشركة التابعة أو عزلهم، ومن ثم السيطرة على مجلس ادارتها، وهو ما اعطاها صفة المدير، اما فيما يتعلق بالتدخل الغير مباشر من خلال تعيين مندوبين لها في ادارة الشركات التابعة من الخارج، حيث يكون ذلك من خلال توجهها الى اشخاص متوسطين من داخل الشركة التابعة يتمتعون بثقة كبيرة لدى ادارة الشركة القابضة.

لمديري الشركة القابضة أو مجلس إدارتها دعوة مدير أو رئيس مجلس إدارة أي شركة تابعة لها إلى حضور اجتماعات إدارة الشركة القابضة للنظر في موضوعات متعلقة بالشركة التابعة وإبداء المرئيات أو تقديم البيانات والإيضاحات، أو الاشتراك في المناقشات وذلك دون أن يكون له حق التصويت على القرارات التي تصدرها إدارة الشركة القابضة. يمكنك قراءة أيضاً مسؤولية المدير في الشركة وفق نظام الشركات السعودي.


مسؤولية الشركة القابضة عن ديون الشركة التابعة 

 لا تتجاوز تلك المسؤولية مقدار مساهمه رأسمال الشركة اذا كانت الشركة التابعة شركة اموال، أو كانت الشركة القابضة شريكا محدود المسؤولية، اضافة إلى قيام الشركة القابضة بتحويل ارباح الشركة التابعة الى حساباتها الخاصة، ونظراً لأن الشركة القابضة تشكل مع الشركة التابعة وحدة اقتصادية متكاملة لتجمع لديها كافة الحسابات المالية فان ذلك يعتبر سببا كافيا لقيام مسؤولية الشركة القابضة عن ديون الشركة التابعة كنتيجة للتكامل الاقتصادي والمالي القائم بين الشركة القابضة والشركة التابعة لها، مما يعني وحدة المسؤولية تجاه تحصيل ديون الشركة التابعة.

ومن الممكن أن تنشأ مسؤولية الشركة القابضة عن ديون تابعتها، اذا كانت الأخيرة شركة توصية بسيطة وكانت الشركة الأولى شريكا موصيا يتولى أعمال الإدارة الخارجية، وعلى الشركة القابضة أن تعد في نهاية كل سنة قوائم مالية موحدة تشملها وتشمل الشركات التابعة لها بالاضافة إلى ميزانية مجمعة وبيانات الأرباح والخسائر والتدفقات النقدية لها ولجميع الشركات التابعة وذلك وفق المعايير المحاسبية المعتمدة في المملكة.

- اقرأ أيضاً خطوات تحصيل المديونيات المتعثرة وفق الأنظمة السعودية 


ومكتب سهل للمحاماة يقوم بتزويدكم بـ المعلومات القانونية التي تساعد في الاختيار الصحيح لـ نوع الشركة ومن ثم نقوم نيابة عنكم بخطوات تأسيس الشركات و تأسيس الادارات القانونية وإعداد ومراجعة وتعديل قرارات الشركاء لذلك لا تتردد وقم بحجز موعد إستشارة قانونية اليوم.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.